منتديات الراعى الصالح

منتدى للشباب الجامعى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 حقاً الله يستمع لصلاتنا( قصة حقيقية )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nany kate



عدد الرسائل : 5
تاريخ التسجيل : 10/06/2008

مُساهمةموضوع: حقاً الله يستمع لصلاتنا( قصة حقيقية )   الثلاثاء يونيو 10, 2008 5:04 pm

هل الله يسمع صلاتنا؟ وهل هو قادرا على حل مشكلاتنا بدون اى تتدخل منا؟ نعم انه بالفعل يستمع الى صلاتنا بل ويحل مشكلاتنا ايضا وسوف اروى لكم قصة صغيرة حدثت بالفعل تعلمت منها ان الله يستمع لىّ وهو المسرع الى حل مشكلاتى.
فى احدى الجامعات كان هناك شابا يحب الرب كثيرا ويخدمة بقلب مخلص ومتفانيا فى عمل الله وكان دوما شاهدا عن نعمة الله المغيرة له والمقدمة للجميع لجعلهم اولادا لله . وكان هذا الشاب مشهودا له بالسلوك الحسن والتعامل بقلب محب للجميع وكان لا يحابى الوجوه بل كان يعامل الكل من نابع قلب محب للمسيح اذ كان محبوبا من زملائه فى الجامعه ومن اساتذته ايضا كونه شخص وديعا بيسطا مهذبا .وذات ليله وقبل بدايه المحاضرة الاولى قام احد الشباب بالهزار بمد يده على هذا الشاب بطريقه غير ظريفه وكان هذا الشاب - الذى من الحظيرة الاخرى - مشهودا عنه بالكبرياء وبسوء الاخلاق لكونه انسانا شريرا جدا ومقاد من ابليس ليس هذا فحسب بل كان مؤذيا ايضا. فأخبره هذا الشاب بكل وداعه مسيحيه موضحا له انه لايقبل هذه الطريقه من الهزار. وللاسف لم يكف هذا الشاب عن هزاره الغير مقبول وعاد فمد يده ثانيه على هذا الشاب وفى المرة هذه مسك الشاب-المؤمن- يده وخرج عن شعوره وكاد ان يقوم بضربه.
واثناء ما هو ماسك بيده اتاه صوت بداخله يقول له هل تسطيع بذارعك ان تحل المشكله ؟ وهل هذا يليق بصورتك كأبن لله؟ وفى الحال ادرك الشاب انه لابد له وان يغادر قاعة المحاضرات تاركا الموقف الذى حدث بين يدى الله .
ترك الشاب الجامعه وخرج ليصلى عما حدث . وكان يحاور الله ويقول له سامحنى لاننى اعتقدت ان ذراعى سوف تحل لى الموقف ولم ادرك ان هذا الانسان شرير ومن السهل عليه ان يقوم بايذائى . لكن كل ما اطلبه منك ابى المحب ان تغفر لىّ وتسامحنى لاعتقادى الخاطئ بأن ذراعى سوف تحل الموقف. لايهمنى ماذا يصنع بى هذا الانسان ولكن يهمنى انك تكون راضيا عنى وظل الشاب يصلى لزمن يقارب النصف ساعه. ثم عاد مرة اخرى الى الجامعه وعندما دخل الى كليته واذ كانت المفاجأة تنتظره ان هذا الشاب كان منتظره ليقدم له اعتذرا عما فعله وليس هذا فقط بل طلب منه ايضا وقال اية طريقة تفضل ان اعاملك بها ولكن رجاء لا تكون مستاءا منى فى شئ. كيف لم افهم انك بالفعل انسانا مميز ومهذب واستطاع الرب ان يحل الموقف دون اى تدخل بشرى وصار هذا الشاب المخطئ يحترم هذا الشاب ويكن له كل احترام الى نهايه سنين الجامعه وذلك فى الوقت الذى فيه ان اخطئ هذا الشاب لاحد ليس من السهل ان يقدم له اعتذارا لكن كل ما استطيع قوله هو ان الله سمع صلاه هذا الشاب وحل الموقف ايضا بحكمة الهيه رائعه دعونى ان اقول اخيرا ان الله يسمع الصلاة وهو يسرع ايضا لحل مشكلاتنا ونجاتنا من كل فخوخ المجرب ولكن علينا ان نثق به . امين
منقوووووول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حقاً الله يستمع لصلاتنا( قصة حقيقية )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراعى الصالح :: قسم المنوعات :: منتدى القصص والعبر-
انتقل الى: